المحتوى محمي
المحتوى محمي
أخبار

ما مصير مؤسسة تحلية المياه السعودية بعد نقل أصولها لشركة تتبع الصندوق السيادي؟

سيستمر العمل في منظومات إنتاج ونقل ومعالجة المياه في قطاع البيئة والمياه والزراعة بالشراكة بين القطاعين العام والخاص.


money

صورة أرشيفية (مصدر الصورة: المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة)

أوقف "مجلس الوزراء" السعودي الثلاثاء 21 يونيو/حزيران مشروع تخصيص "المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة" مقابل تحويل أصولها إلى شركة "حلول المياه" التابعة لـ "صندوق الاستثمارات العامة".

وسيستمر العمل في منظومات إنتاج ونقل ومعالجة المياه في قطاع البيئة والمياه والزراعة بالشراكة بين القطاعين العام والخاص، بحسب مصادر تحدثت لـ"صحيفة الاقتصادية"، والتي أكدت أن لجنة من 4 جهات حكومية ستقوم بتحديد الأولية لـ"شركة حلول المياه" لتكون شريكاً استراتيجياً في جميع شركات المشاريع التي تنشأ في سياق أعمال الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

نقل أصول المؤسسة لشركة "حلول"، يساعد الشركة في الاستفادة من أصول ومقدرات وخبرات مؤسسة تحلية المياه المعرفية والبشرية، حسب تصريح وزير البيئة والمياه والزراعة، رئيس مجلس إدارة شركة "حلول المياه" عبدالرحمن الفضلي، عقب صدور القرار.

وكان "المجلس الاقتصادي الأعلى" قد وافق عام 2008 على البرنامج التنفيذي لتخصيص "المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة"، بينما بدأت الدراسات نحو التخصيص بين عامي 2005 - 2006 وتوقع محافظ المؤسسة حينها فهيد بن فهد الشريف عام 2009 انتهاء مراحل إجراءات التخصيص بعد خمسة أعوام منذ بداية الدراسات أي في 2011.

وعاد الحديث عن القضية في 2018 حينما كشف محافظ المؤسسة وقتها علي الحازمي، عن الانتهاء من آلية خصخصة المؤسسة بعد موافقة اللجنة التنفيذية برئاسة وزير المياه والزراعة، ثم وافق "مجلس الوزراء" في 2019 على نموذج تخصيص المؤسسة، وفي 2021 دعيت 7 شركات وتحالفات استراتيجية لتقديم عروضها للمشاركة في أعمال تنفيذ تخصيص منظومة إنتاج رأس الخير، إلا أنه تم إلغاء المشروع في يوليو/تموز من العام ذاته.

وكان من المقرر قبل إلغاء التخصيص أن يمتلك التحالف الفائز نسبة 60% من شركة المشروع، كما يتولى أعمال الإدارة والتشغيل والصيانة.

وبحسب "الاقتصادية"، سيتم تشكيل لجنة توجيهية من أربع جهات حكومية للإشراف وتنفيذ عملية نقل أصول المؤسسة، وتحديد الآلية إما بالنقل أو منح حق الانتفاع، ودراسة الاستفادة من قدرات وجاهزية التحلية ككيان مستقل في تحديد أدوارها المستقبلية على مستوى استراتيجي أو إشرافي أو تنظيمي خلال مدة لا تتجاوز ستة أشهر من قبل وزارات "البيئة" و"المالية" و"الموارد البشرية" والتحلية.

أرقام مهمة 

تمتلك "المؤسسة العامة لتحلية المياه" مشاريع رأسمالية تحت التنفيذ بقيمة 47.29 مليار ريال (نحو 12.6 مليار دولار) حتى نهاية 2021، من بينها مشاريع محطات للطاقة بقيمة 6.25 مليارات ريال (حوالي 1.66 مليار دولار).

ولدى المؤسسة مستهدف بتحقيق وفورات اقتصادية بمقدار 8.8 مليار ريال (2.345 مليار دولار) بحلول عام 2024، وذلك من خلال العمل على تحقيق معدلات عالية في توطين صناعة التحلية، ودعم المحتوى المحلي، وتوفير المزيد من الوظائف للسعوديين.

وتطورت إيرادات المؤسسة من 406.5 مليون ريال (حوالي 108 ملايين دولار) في 2017 إلى 3.667 مليارات ريال(نحو 977 مليون دولار) في 2021 بنمو نسبته حوالي 89%.

(مصدر الصورة: المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة)

 


image
image