المحتوى محمي
استثمار

أرخص عقارات الميتافيرس تُباع حالياً مقابل 13,000 دولار

زادت أسعار عقارات الميتافيرس بأكثر من 10 أضعاف في أقل من عام، نتيجة عدد من العوامل.

بقلم


money

(مصدر الصورة: منصة ساند بوكس)

مع استمرار شراء العقارات في الميتافيرس، وصل سعر أرخص قطع العقارات المتاحة على المنصتين الشهيرتين إلى أكثر من 13,000 دولار، ما يحرم العديد من المشترين المحتملين من شراء العقارات.

ويشير الميتافيرس إلى منصات مختلفة على الإنترنت تخلق عالماً تفاعلياً، متكاملًا بالترفيه الافتراضي والأعمال.

وبحلول يوم الأربعاء الموافق 5 يناير/كانون الثاني، كان أرخص سعر لقطعة أرض رقمية في منصة "ساند بوكس" (Sandbox) نحو 3.7 إيثر، أي ما يعادل 14,099 دولاراً، وفي منصة "ديسينترا لاند" (Decentraland) كان 3.46 إيثر، أي ما يعادل 13,211 دولاراً، وفقًا لشركة "ميتا ميتريك سولوشنز" (Meta Metric Solutions)، وهي شركة تتعقب أسعار العقارات الرقمية.

وتعادل قطعة أرض بمساحة 1×1، وهي أصغر مساحة متاحة، مساحة عقار تحصل عليه الشخصية الكرتونية للمستخدم (الأفاتار) بمقدار 96×96 "متراً" في منصة "ساند بوكس"، وبمساحة 16×16 "متراً" في منصة "ديسينترا لاند".

لم يكن الأمر كذلك دائماً، إذ قفز سعر قطعة الأرض بمساحة 1x1 في الميتافيرس في النصف الأخير من عام 2021 بسبب تغيير اسم شركة "فيسبوك" إلى "ميتا"، والندرة الصناعية، ودخول المستثمرين المؤسسين السوق، وفقاً للخبراء.

وقال كاميلو إتشيفيري، شريك مؤسس لشركة "ميتا غيم هاب دي إيه أو" (MetaGameHub DAO)، وهي شركة تضم 760 عضواً وتستثمر في العقارات الرقمية، أن سعر أصغر وأرخص قطعة أرض في منصة "ساند بوكس" قد تراوح في شهر مارس/آذار 2021 بين 0.3 و0.5 إيثر، أي نحو 600 إلى 1,000 دولار بناءً على سعر الإيثر في ذلك الوقت.

وهذا يعني أن الأسعار زادت بأكثر من 10 أضعاف في أقل من عام.

ترجع الزيادة في الأسعار إلى عدد من العوامل، لكن تغيير اسم شركة "فيسبوك" إلى "ميتا"، إلى جانب وعد الشركة باستثمار 50 مليون دولار على مدار العامين المقبلين في الميتافيرس، كان له دور كبير في ارتفاع الأسعار في أواخر عام 2021، حسبما قال إتشيفيري.

وأضاف قائلاً: "كان رد فعل الجميع هو التفاجؤ بأن شركة "فيسبوك" تغيّر اسمها، والتساؤل عما يمكن فعله الآن للاستفادة من هذه الزيادة في الأسعار؟".

ولكن لا يمكن أن يُعزى كل الفضل إلى شركة "ميتا"، إذ صرّحت منصّتا "ديسينترا لاند" و"ساند بوكس" أنهما سيصدران عدداً محدوداً فقط من قطع العقارات الرقمية بشكل نهائي. وسوف تتوفر 166,464 قطعة أرض فقط في منصة "ساند بوكس" و90,601 قطعة فقط في منصة "ديسينترا لاند". وباختصار، فقد جعلت المنصات قطع العقارات نادرة عن قصد  وبشكل افتراضي.

وبسبب هذه الندرة، كان بعض المستثمرين حريصين على الدخول في وقت مبكر قبل ارتفاع الأسعار، خاصة بالنسبة للقطع الصغيرة، والتي تكون في متناول الجميع. قامت شركات عقارية مثل "ريبابليك ريلم" (Republic Realm) و "ميتافيرس غروب" (Metaverse Group) بشراء قطع كبيرة من العقارات في منصتي "ساند بوكس" و"ديسينترا لاند" في عام 2021، مستثمرين بذلك الملايين.

ورغم ذلك، فمع استمرار المستثمرين الأثرياء في اقتناص الأراضي في الميتافيرس، قال إتشيفري إنه يشعر بالقلق من أن منصتي "ساند بوكس" و"ديسينترا لاند" يمكن أن تصبحا مأهولتين بشكل أكبر بالشركات الكبيرة، مقابل المشترين الأفراد (الأشخاص).

لكن حتى مع وصول أسعار العقارات الرقمية إلى الآلاف، هناك دائماً مجال للارتفاع.

إذ قال رايان باو، الشريك المؤسس لشركة "ميتا ميتريك سولوشنز": "بالمقارنة بما كانت عليه أسعار العقارات قبل ستة أشهر، فإنها ليست رخيصة، بل إنها باهظة الثمن، لكن هذا لا يعني أنها لا يمكن أن ترتفع أكثر من ذلك".


image
image